سكس اجنبى جامد فرسة نايمة وابن عمها ينيكها على السرير

سكس مولع جديد نراه على موقعنا الجميل حيث نامت فتاه فى سن الخامس والعشرون من عمرها فى بيت عمها مطمئنة البال وهى فتاه جميلة جدا صاحبة جسم جميل جدا وقوام جميل اووى ولها وجة مثل القمر كانت زعلانه مع اهلها فذهب الى عمها واخذت مفتاح البيت الاخر وذهبت لكى تنام ليلتها هناك ولكن لم تكن تعلم انها سوف تحظى على ليله من سكس اجنبى مولع جدا فى بيت عمها وعلى السرير الدافئ فكانت تشرب الخمر بكثرة وكانت تلعب بها بطريقة سيئة حتى انها لم تحس بإبن عمها يدخل اليها ويراها وهى عارية تماما .

كانت قد امنت فى هذا البيت وحسبت انها وحدها لكن ابن عمها كان ينتظر ان ينام فهو يريد ان يمارس سكس اجنبى مولع جدا معها ويريد ان يمارس معها جميع انواع السكس من سكس اجنبى و سكس على السرير ويرى انها جميله جدا وان جسمها مولع على الاخر وشاهد كسها الابيض من الخارج الاحمر من الداخل واراد ان يدخل قضيبة ويدخل زبرة فى كسها ويمارس معها سكس اجنبى مولع على الاخر وقال فى نفسة انها جميله جدا يجب ان ادخل عليها وهى نائمة وابدأ فى مداعبتها الى ان تصحى وترى نفسها وانا انيكها وامارس معها الجنس وامارس سكس اجنبى مولع على الاخر واجعلها تخضع لشهوتى .

وحصل ما كان فى مخيلته فيد نامت الفتاه مطمئنة ان لا يوجد احد فى البيت واذا بالشاب الذى هوا ابن عمها يدخل عليها الغرفة من غير ان يصدر صوت ويخلع كل ملابسة ويبدو عليه ان زبرة وقضيبة واقف جدا ويريد ان يمارس سكس اجنبى مولع مع الفتاه النائمة فيبدأ بإدخال صابعة فى كسها الاحمر المغرى كدا ويجده رطب جدا ويبدأ ايضا بالعب فى بزازه بطريقة لا توقظها وتحسسها انها فى حلم سكس مولع جميل يجعلها انها تحس انها فى حلم سكس اجنبى جامد جدا وهى الان تحس بكل هذا لكن غير متوقعه انها فى حلم .

يبدأ ابن عمها باللعب فى كسها ومص و لحس كسها بطريقة مولعه جدا وهى تحس انها مولعه جدا وتقول فى نفسها ادخله ويبدأ ابن عمها فى ممارسة سكس اجنبى مولع جدا ويدخل زبرة و قضيبة فى كسها ويبدأ يدخله ويطلعه بهدوء جدا حتى لا تحس انه يوجد من يمارس معها الجنس وهى نائمة ويبقى الشاب يمارس معها السكس ويقلبها ويرفع لها رجلها وينيكها بكل سهوله وهى نائمة ويريد ان يجعلها تستيقظ من النوم وتحس بالسكس وكل ما يفعل معها الى ان يرفعها على بطنه وتبدأ بالاستيقاظ ولكن عندما احست بالسكس كان فى اكبر وقت من الشهوة ولم تمنعه بل قالت له هيا نيكنى اكثر كم تمنيت ان تكون حقيقه .

وفى هذا الجزء بالتحديد كان اكبر وقت من سكس اجنبى ومن نيك مولع على الاخر على السرير بعد ان استيقظت الفتاه واحست ان ابن عمها ينيكها بطريقة جامده على الاخر وتصرخ وتقول اه اه نيكنى اكثر يا ابن عمى هيا ادخل قضيبك اكثر واكثر وهوا ينيكها ويمتعها على الاخر ويدخل قضيبة فى كسها وهى تصرخ من الفرحه وتمته نفسها وهو سعيد على الاخر وتقول له هيا ادخله اكثر واكثر انى سعيده جدا بهذا ال سكس الاجنبى الممتع على الاخر ادخل قضيبك اكثر الى ان يخلص معها ويجيب العشرة على كسها الجميل ويقول لها ما ئأيك وتقول له انها لم تستمع ب سكس مولع مثل هذا السكس وتشكرة وتكمل النوم فى انتظار ان يأتى احد اخر لكى يقوم معها بسكس مولع على الاخر مثل ابن عمها .

تابع معنا الفيلم ولا تنسى تعليقكك .

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

2 Comments